صحيفة نيجيرية:طلب انضمام المغرب للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا قد يؤثر على استقرارها و يعرقل مشاريعها.

0
614 Lectures
weeklyinfos.net@gmail.com
weeklyinfos.net@gmail.com

أفادت الصحيفة النيجيرية “ليدرشيب” في مقال صدر اليوم الأحد أن طلب انضمام المغرب للمجموعة الإقتصادية لدول غرب إفريقيا قد “يؤثر” على استقرار المنظمة و يعرقل تجسيد مشاريعها.
و أوضحت الصحيفة أن انضمام المغرب إلى المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا قد يؤثر على “استقرار” المنظمة و يعرقل تجسيد مشاريعها إضافة إلى “إحداث انقسامات بين الدول الأعضاء الناطقة باللغة الفرنسية و الإنجليزية و تفاقم الخلافات في المجموعة”.
و أضافت أن المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا قد تفقد مصداقيتها إن وافقت على انضمام بلد خارج المنطقة كالمغرب كما سيلزمها ذلك إدراج “المصالح السياسية و الإقتصادية للمغرب” في أجندتها.
و ذكر الصحفية بأن المغرب و نيجيريا وقعا خلال زيارة الملك محمد السادس إلى نيجيريا في ديسمبر 2016 على مذكرة تفاهم حول الأسمدة المصنعة من فوسفات الصحراء الغربية المحتلة.
كما ذكر بتنديد مجلس الأمن الأممي سنة 2002 باستغلال الموارد المنجمية الصحراوية من قبل المغرب مما يشكل انتهاكا للقانون الدولي.
وتطرقت الصحيفة أيضا إلى قرار المحكمة الأوروبية بعدم قابلية تطبيق الإتفاق حول التبادل الحر للمنتوجات الفلاحية و الصيدية بين الإتحاد الأوروبي و المغرب على الأراضي الصحراوية.
و أضافت أن نيجيريا بتوقيعها على الإتفاق حول الأسمدة تعطي بشكل لا إرادي شرعية سياسية للإحتلال المغربي في الصحراء الغربية.

Source :http://sumoudsh.net/

AUCUN COMMENTAIRE